وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّـهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ -- \\ الدعوة الى الله واجبنا \\ الدعوة الى الإسلام مسؤوليتنا \\ الدعوة الى الحق والعدل طريقنا \\ الدعوة الى وحدة الأمة منهجنا =-     ـــ ــ
قائمة الموقع
مواقع صديقة
  • موقع حزب الدعوة الرسمي
  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0
    طريقة الدخول
    الرئيسية » 2013 » يونيو » 12 » ضحايا حلبجة يقاضون الشركات الأجنبية أمام القضاء الفرنسي
    11:19 AM
    ضحايا حلبجة يقاضون الشركات الأجنبية أمام القضاء الفرنسي

    شبكة الاعلام العراقي

    رفع عشرون شخصا من ضحايا قصف نظام صدام في 1988 مدينة حلبجة في كردستان العراق بالغاز الكيمياوي شكوى الاثنين في باريس آملين في مساءلة شركات كانت تزود في تلك الحقبة النظام العراقي بمعدات عسكرية.

    وتتمحور الدعوى التي اودعت محكمة الدرجة الاولى في باريس حول التواطؤ في ارتكاب ابادة وجريمة ضد الانسانية واخفاء معلومات، كما ذكر المحامي دافيد بير الذي يدافع عن الضحايا، في مؤتمر صحافي.

    واذا كان هذا التحرك لا يشمل حتى الان سوى 20 من الضحايا، فان المحامي قال انه يمثل في الاجمال 721 من الناجين من القصف الذين فقدوا 4762 من اقربائهم في حلبجة.

    ويقول فريق المحامين انهم جمعوا اكثر من 100 الف وثيقة لم ينشر بعض منها وهي تتضمن تفاصيل مختلف مراحل بناء الترسانة الكيميائية العراقية إبان حكم صدام بين 1983 و1988.

    ويتبين من هذه الوثائق ان 427 شركة كانت مساهمة مع الدولة العراقية في هذا المشروع. ويقول المحامي ميرون

    ان 20 منها على الاقل وبينها اثنتان فرنسيتان “كانت على معرفة تامة بما كانت تفعله”.

    وردا على سؤال عن هوية هذه الشركات، رفض المحاميان الكشف عنها.

    ولأن الشركات متعددة الجنسيات، يستعد الضحايا لرفع دعاوى في بلدان اخرى غير فرنسا، في المانيا وسويسرا والولايات المتحدة واسبانيا وهولندا، كما قال ميرون.

    وفي 16 اذار/1988 بدأت طائرات عسكرية عراقية بالتحليق في سماء المنطقة وألقت طوال خمس ساعات مزيجا من غاز الخردل وغاز الاعصاب توبان وغاز السارين وفي.اكس.

    واسفر القصف عن استشهاد حوالي خمسة الاف شخص والاف المصابين. وما زال عدد من الناجين يعانون من اثار تلك الغازات.

    وروى اربعة منهم حضروا الاثنين المؤتمر الصحافي معاناتهم اليومية، وقال اثنان انهما يواجهان صعوبات في التنفس.

    وقال كامل عبد القادر ويس محمد الذي ذكر انه المتحدث باسم الضحايا ان “ما نريده هو ان تعترف هذه الشركات بما فعلته”. واضاف ان الضحايا مستعدون لابرام اتفاق مالي ودي اذا ما ثبتت التهمة.
    الفئة: الأخبار السياسية | مشاهده: 277 | أضاف: Daawa | الترتيب: 0.0/0
    مجموع التعليقات: 0
    الاسم *:
    Email *:
    كود *:
    اقرأ أيضا
    باستشهاد امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب (عليه السلام)
    عبد الصمد: العراقيون سطروا اروع ملاحم البطولة و هم يقتحمون معاقل النظام المباد للتحرر من القمع
    ذكرى اعدام الطاغية صدام السيد نوري المالكي .. الدكتور شعتاغ عبود
    للتأريخ و لكي لا ننسى شهادة د خلف عبد الصمد امام المحكمة الجنائية لازلام البعث
    حزب الدعوة الإسلامية بمناسبة الذكرى السنوية لاعدام الطاغية صدام المجرم
    ــــــــ ــــــــ
    Copyright MyCorp © 2018
    ـ