انتهاء اعمال المؤتمر السادس عشر لحزب الدعوة الاسلامية.. المالكي : الهوية الوطنية يجب ان تكون حصنا رادعا ضد جميع المخططات الارهابية - 17 من مارس 2013 - حزب الدعوة الاسلامية - البصرة ==     بسم الله الرحمن الرحيم (( شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ)) صدق الله العلي العظيم - لمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، شهر الطاعة والرحمة، يتقدم حزب الدعوة الإسلامية بأسمى آيات التهاني واصدق التبريكات إلى الأمة الإسلامية وأبناء شعبنا العراقي الكريم، سائلا المولى عز وجل أن يعيده عليهم بالخير واليمن والبركة. ـــ
Image Map
ــ

كلمة رئيس الوزراء في مأ...

00:32:40
1 0 0.0
قائمة الموقع
مواقع صديقة
  • موقع حزب الدعوة الرسمي
  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0
    طريقة الدخول
    الرئيسية » 2013 » مارس » 17 » انتهاء اعمال المؤتمر السادس عشر لحزب الدعوة الاسلامية.. المالكي : الهوية الوطنية يجب ان تكون حصنا رادعا ضد جميع المخططات الارهابية
    11:56 PM
    انتهاء اعمال المؤتمر السادس عشر لحزب الدعوة الاسلامية.. المالكي : الهوية الوطنية يجب ان تكون حصنا رادعا ضد جميع المخططات الارهابية


    عقد حزب الدعوة الاسلامية مؤتمره السادسَ عشر في فندق الرشيد ببغداد بحضور شخصيات دبلوماسية وسياسية وبرلمانية ومثقفين وشيوخ عشائر ، واستمر لثلاثة ايام .

    واكد رئيسُ الوزراء نوري المالكي امين عام حزب الدعوة الاسلامية خلال كلمة له في المؤتمر : اَن الهُويةَ الوطنية ومبدأ َالتسامح يجب ان يكونَ حِصنا رادعا ًضدَ جميعِ المخططاتِ البعثية والإرهابية التي تروم تمزيقَ وحدةِ العراق وافشالَ التجربةِ السياسية. وقال خلال المؤتمر اَن التعدديةَ السياسية يجب ان تَعتمِدَ الثقافةَ الوطنية ورحَ التسامح من اجلِ الوصولِ الى ما يصبو اليه المواطن لانَ المسؤوليةَ تكاملية .
    الى ذلك دعا رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عمار الحكيم جميع العراقيين إلى التعامل بجدّية كاملة مع الاخطار التي تهدد حياة العراقيين جرّاء الخطاب المؤلب والمحرض الذي يزرع الحقد والكراهية في النفوس.
    وبين الحكيم بكلمة له في المؤتمر العام السادس عشر لحزب الدعوة الاسلامية إن الجميع اليوم أمام اختبار تاريخي وأن النجاح في هذا الاختبار مسؤولية الجميع . والأجيال القادمة ستحكم على أدائهم لمسؤولياتهم “.. مشددا على إن المعالجة الصحيحة للأزمات ليس بعبورها بل بمعالجة جذورها .
    وأشاد الحكيم بحزب الدعوة الإسلامية باعتباره حزبا عريقا قدم قوافل الشهداء و قاوم أنظمة الاستبداد والدكتاتورية وسعى لتحقيق الحرية والاستقلال والعزة والكرامة الوطنية وتربت في كنفه ثلة من المجاهدين الذين ضحوا بالغالي والنفيس من اجل أعلاء كلمة الله والانتصار للوطن , داعيا إلى التمسك بنهجهم وتبنيه جيلاً بعد جيل . من جهته قال رئيس التحالف الوطني ابراهيم الجعفري ، إن الدعوة الإسلامية حركة حيّة تستمدًّ حركتها ووعيها من وعي ووحي دُعاتها؛ لذا تراجع نفسها دائماً؛ لتقوِّم سيرها، وتشيِّد بناءها؛ حتى تتجنـَّب التراجع، مشيرا الى ان سِرُّ القوة، وتلافي الأخطاء، واستشراف المستقبل يكمن في شيء واحد بعد الاتكال على الله -تبارك، وتعالى- هو المراجعة، وكلما راجع المُتصدِّي اكتشف نقاط القوة في نفسه، ويُفترَض أن يثبِّتها، وعندما يجد نقاط الضعف يُفترَض أن يعالجها، ويتجاوزها.
    واضاف ان نظرية الدعوة تبقى مجموعة مفاهيم، وأفكار، وتصوُّرات تتولّى عملية الانتقال من ذلك الواقع البعيد عن الإسلام والقِيَم؛ ليتمَّ التحرُّك إلى الواقع المنشود، وصبَّت نظريتها بمراحل، لكنها فُوجِئت بوجود أمور جديدة ربما لم تكن في الحسبان، إلا أنها افترضت هذا الاحتمال
    وإذا انتقلنا من تلك المرحلة التغييرية الثقافية إلى التغييرية السياسية إلى أن جئنا إلى الحكم وجدنا قبل عشر سنوات شيئاً لم يأتِ، ولم يحضر في ذهن المُنظِّر الدعويِّ، وتابع الجعفري ووجدنا أنَّ حكماً في العراق تأسَّس في ظلِّ احتلال ومحاكم مدنية يحدِّد حقبة من الزمن -قصرت أو طالت- لم يكن في الحساب، لكنها لم تعِش فراغ النظرية، بل نظَّرت لملء الفراغ، وإلى اليوم لم تكن هذه المرحلة في ذهن المُنظِّر الدعويِّ
    وإنما خطَّط في ما بعد إلى المرحلة السياسية (مرحلة الحكم)، وهي اليوم ليست الحاكم الوحيد، ولا يجوز أن نسمِّي حزب الدعوة الإسلامية بأنه حزب السلطة، أو حزب الحكم، لا حكم الحزب، ولا حزب الحكم إنما هنالك رجالات وشخصيات يتمتعون بمميِّزات معيَّنة يتواجدون في هذا الحكم، ويشغلون مواقع معيَّنة تنظيراً وتنفيذاً؛ لذا لم تعانِ حركة الدعوة منذ انطلاقتها إلى اليوم على الرغم الظروف التي عاشتها والأشواط الطويلة التي قطعتها من تناقض في اتجاهها



    موقع حزب الدعوة الاسلامية الرسمي
    الفئة: اخبار الدعوة والدعاة | مشاهده: 270 | أضاف: Daawa | الترتيب: 0.0/0
    مجموع التعليقات: 0
    الاسم *:
    Email *:
    كود *:
    اقرأ أيضا
    طالبان … وصلوا : الكاتب ياسين مجيد
    رئيس الوزراء السيد نوري المالكي يجري مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء المصري د حازم الببلاوي
    رئيس الوزراء السيد نوري المالكي: الدولة هي المسؤولة عن تطبيق القانون ولا تساهل مع المليشيات والعصابات
    رئيس الوزراء السيد نوري المالكي يوجه وزارة الخارجية بإستدعاء االدبلوماسي في السفارة العراقية بالرياض
    تأسيس هيئة شباب الأمام المنتظر
    ــــــــ
    Image Map
    ــــــــ
    Copyright MyCorp © 2016
    ـ